رغد فلسطين
27-03-2009 - 03:42 pm

واحده زوجها تزوج عليها بدون علمها وعرفت ماذا تصرفت يا اخواتي عندها اطفال ماذا تفعل وهي تزوجته عن حب حقيقي وقفت معه ساعدته في امور الحياه وبعدها تزوج عليها قال لها بعد ان اكتشفت بنفسها ذلك طبعا زعلت ضحكت ضحكت بهستريه ولمدة اسبوع وهي تفكر ماذا تفعل تتركه لها وتتحرمه اطفاله ام تبقى مع اطفاله وتنساه ولا كانه موجوده وبعد طول تفكير قررت انا الاولى وانا كنت حبه الاول انا وقفت لجانبه انا ام اولاده مهما حصل ساصمد وابقى وليكون ما يكون وهنا اصبحت امراه جديده عرفت ما هو السبب الذي جعله يتزوج اهمالها له كلما طلب منها الجنس تعبانه مزعوجه وما لي خاطر افكر في كل شي حولي البيت الايجار الاكل الشرب الاطفال الاهل المشاكل جعله يفتش على اخرى مهما كانت المراه نظيفه مرتبه تحافظ على بيتها زوجها اولادها لاتنقص من مطلبات بيتها اي شي ينقص زوجها هذا الشي الان عرفت وهنا جدت الحل وهو تتعامل معه بانسانيه يلا الي صار صار هذه قسمه ونصيب ونصيبك ان تنكشف عليها وتنكشف عليك وهذا ما كتبه الله لك ولها وما في مشكله يوم عندها يوم عندي ولا تهمل بيتها على العكس كما هي ما تغيرت المهم كيف تتصرف الان يوم عندها تتركه طبيعي ثاني يوم لما يرجع ما تساله اي شي تكن امورها عادي تطبخ تحكي تاكل تشرب تنام عادي ولكن ما تغيرت عادتها في النوم تقول انا تعبانه اليوم ما لي خاطر بكره تذهب عندها تنبسط وما في مشكله عندي يوم يومين اسبوع وهذه الحال طويله عنده والاخرى لماذا تاخرت شو عملت معها كيف نمت وماذا اكلت شو طبخت لذيذ ام لا شو حكيتو واسئله واسئله وساعة النوم تعمل المستحيل لتجعله ينسى كل ما حوله وهنا صار يفكر هذه المراه تطلب الجنس وتطلب لا تشبع ولو عشر مرات لان هذه الشي المهم في حياتها لا تستطيع ان تستغنى عنه والاخرى كما هي لا تتغير فصحا لنفسه لو في يوم من الايام سافرت لمده طويل ماذا تفعل في نفسها الاخرى لو غبت غنها لا تطلب ولوصار كانه شي طبيعي هذه تسال وتسال والثانيه لا تهتم رجع لها يقول لها ما يحصل وهي تسمع وكانه موضوع عادي الان جاء دوري قالت في نفسها تحركت فيها كل الانوثه التي كانت مخفيه وجاءت هذه الاخرى لتخرج ما بداخلها اصبحت هي تطلب ولكن باصول وباحترام مره ماشي ومره ثانيه لا ايضا تعبانه ومرهقه اذهب عندها اليوم ما في عندي مشكله وهنا تعلق فيها اكثر اصبح يحب ان يبقى معا ينام معها ولما مرضت الاخرى قالت له اذهب عندها ابقى معها لغاية ما تشفى ولا تنسى ان تقوم بواجبك كزوج واشتري لها ما تشتهي وفي يومها هي تقول له اسئل عنها اتصل فيها شوف ما تحتاج وهنا اللطمه الكبرى ماذا هل هذه انسانه حقيقيه وكل هذا عندها وبالفعل يوم تفكر تقول ما ذنبها قسمه ونصيب ويوم تقول لماذا شو ذنبي انا المهم ولكم النهايه الاخرى تضايقت من الوضع تريده لوحدها كل يوم بيوم وتريد العيش معها على طول وان لا يسال عن الاولى ولا على اولاده وبعد نوم طيل افاق من نومه وقرر الطلاق ومهما صار لن يتخلى عن قراره وبالفعل طلقها والاولى لا تعرف وكلما سالته لماذا لا تذهب لها لا يتكلم وبعد 3 اشهر قال لها طلقتها واليوم انتهت العدة تبعتها وغدا سوف تتزوج باخر لانها لا تستطيع ان تستغنى عن الرجل وانتم عارفين المعنى واصبح يتاسف ويتاسف لها وقالت له قسمه ونصيب وليس السبب منك بل العكس هكذا اراد الله واصبح انسان ثاني يحترمها اكثر من الاول ويحبها اكثر واصبح لا يتذمر اذا قالت له تعبانه بل العكس صار هذا الشي الذي حصل معه وكانها درس له يوم هي تتعب يوم هو يتعب والحياه تمشي ولكن هي اصبحت تغير من اطباعها معه وتجعله في يوم هي تريد وهو يريد كانهم عرسان في شهر العسل وليله لا تنسى وعاش حياتهم وكان شي لم يحصل ولكنها لن تنسى في يوم انه كان في حياته واحده اخرى شاركته فيه اتصدقون هذه المراه


التعليقات (1)

كابر
كابر
27-03-2009 - 03:51 pm


شوفى انا اولا مصدقاكى لان فية ستات كدةفعلا ورجالة عملوا كدة لكن ولله الحمد انا عمرى ما قلت لجوزى فى يوم انى تعبانة او قصرت فى حقة ويوم ما يعمل كدة والله العظيم اخلى كل حتة فى جسمة فى مكان ولو فى حاجة تانية تتعمل بعد كدة اعملها اه نسيت واروح اولع فى مراتة التانية علشان كدة يبقى خلاص لا مش بس كدة دى انا هاحط المراية ادامة علشان يشوف نفسة وهو متقطع


أضف تعليق

زائر