sarakhan12
25-06-2010 - 04:55 am

إتيكيت عدم التعاون في العمل


* إتيكيت العمل:
- هل يطلق عليك أنك شخص نشط، تحب العمل وتتفانى في إتقانه ... تساعد الآخرين ... لكنك لا تشعر بأن غيرك أو زملائك لا يقومون بالمثل ولا يحاولون مساعدتك ... هل لك أن توجههم وتشير إليهم بآداء أعمالهم أما ماذا ؟!!

إذا كان لديك فريق عمل غير متعاون أو أحد أفراده لا تحاول لفت نظره أو توجيهه بالكلام المباشر لأن ذلك لن يجدى بل وسيعطى انطباع بأنك تشكو من كثرة الأعباء والأعمال التى يثقل بها كاهلك، أو أنك تبحث عن المدح وسماع كلمات الشكر من غيرك . والحل الأفضل هو أن تبتعد عن الشخص غير المتعاون من المشاركة معه في أية مسئوليات في المستقبل. أما إذا لجأ إليك الشخص نفسه في الاستعانة بك في إنجاز أى من الأعمال معه عليك بالاعتذار بلباقة "اعتذر لك عن عدم استطاعتى في القيام بهذه الأعمال لأننى مشغول في أعمال أخرى".


* إذا كنت تجلس مع زملين لك في العمل في حجرة واحدة، ويلجأون دائمآ إلي التحدث بصوت منخفض مع بعضهما البعض ... ماذا يكون الحكم عليهم؟
ليس من قواعد اللياقة والذوق أن يتحدث شخصان بالهمس في وجود شخص ثالث لأنهما يسيئان بذلك إليه، وإذا كان يوجد كلام يقتضى عدم سماع الطرف الثالث له يؤجل لحين آخر عند عدم تواجده.


*ماذا عن إنجاز الأعمال، هل هذا المهم بغض النظر عن اتباع السلوك الطيب؟
لا تعتقد أن النجاح في العمل يتوقف علي إنجازها فقط، وإنما العلاقات واتباع السلوك الطيب مع الآخرين سواء داخل حدود الشركة أو خارجها يمثل جزءآ هامآ في نجاحه. فإذا كنت تعمل بمفردك فلا مفر من التعامل مع الآخرين بدءآ من ساعى البريد إلي المدير والمسئول عن مؤسسة بأكملها. فأنت سفير للشركة التى تعمل بها، فهناك قواعد ينبغى اتباعها عند التعامل مع أى شخص:
- صيغة الكلام التأدبية.
- النهوض من علي المقعد عند تحية زائر.
- مصافحة الأيدى باكتراث واهتمام.
- النظر للشخص عند تحيته.
- عدم مضغ الطعام أو اللبان (العلكة) عند الترحيب بشخص ومقابلته.


أضف تعليق

زائر